ضجة عارمة حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لإبقاء الجنيه في موقف الدفاع

• انخفض زوج الجنيه الإسترليني / الدولار الأمريكي بنسبة 0.86٪ أخرى يوم الثلاثاء ولكنه وجد بعض الراحة عند 1.30.

شهد زوج الجنيه الإسترليني /الدولار الأمريكي GBPUSD  انخفاضاً بنسبة (-0.9٪) لليوم الخامس على التوالي، ويأتي ذلك تعاقباً مع استئناف محادثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في لندن اليوم بعد توقف دام عدة أسابيع. لا يزال خطر عدم وجود صفقة قائما ، ولكن تشيرالحالة الأساسية  إلى أنها ستصل في النهاية إلى الهبوط.

مفاوضات بريكست القادمة أكثر صعوبة

مع استمرارالمحادثات الحادة من المملكة المتحدة ، صرح رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون يوم الاثنين أنه إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق بحلول منتصف أكتوبر/تشرين أول، فقد يستعد الطرفان لـ “خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بدون صفقة”. 

وفي تصريح لرئيس البرلمان الأوروبي ساسولي اليوم بأنه قلق بشأن عدم إحراز تقدم في المحادثات. يأتي كل هذا على خلفية احتمال انتهاك المملكة المتحدة للقانون الدولي بشأن بعض التغييرات في تشريعات أيرلندا الشمالية. سنكتشف غدًا ما إذا كانت الشائعات صحيحة بخصوص هذه المسألة أم لا.

 قبل ساعات قليلة ضجت الأسواق من بتصريح المتحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني جونسون الذي قال: “نعتقد أن الصفقة لا تزال ممكنة ولكننا بحاجة لإيجاد حلول أكثر واقعية من قبل الاتحاد الأوروبي”. أردف قائلاً إن المملكة المتحدة بحاجة إلى التأكد من أن أيرلندا الشمالية لن تتعرض للخطر  من المنطقة الجمركية للمملكة المتحدة. وفي ضوء ذلك، ستنتظر المملكة المتحدة مشروع القانون الذي سيصدر الليلة ولكن كتاب السوق الداخلي سيعرض في مجلس العموم غدًا ومن ثم سيحصل تجار الجنيه الاسترليني على مزيد من الوضوح.

الرسم البياني لزوج الجنيه الاسترليني/ الدولار الأمريكي GBPUSD (4 ساعات)

بالنظر إلى الرسم البياني أدناه ، وجد السعر بعض الدعم قبل المستوى 1.30حيث لا يزال السوق في اتجاه صعودي والمستوى 1.30 قريب جدًا من قاع التجميع وهذا يعني أنه لم يتم اختراقه بعد للوصول إلى قاع جديد.

الآن هناك احتمال أن يسجل السعر قمة منخفضة جديدة قبل كسر الدعم. سيؤدي هذا بعد ذلك إلى إنشاء نمط ( منخفض مرتفع منخفض منخفض ) إذا تم تنفيذ النظرية. تقع مستويات المقاومة المحتملة عند الخط الأخضر بالقرب من 1.3225 وخط الاتجاه الداخلي المحدد باللون الأرجواني.

أخيرًا ، من الواضح أن المؤشرات في وضع هبوطي للغاية في الوقت الحالي. ويتمركز مؤشر القوة النسبية في منطقة ذروة البيع ويكون الرسم البياني لـ MACD ثابتاً في المنطقة الحمراء. في الوقت الحالي ونظرًا للاحتمالات الممتدة للانخفاض ومؤشرات ذروة البيع ، فقد نشهد تراجعًا طفيفًا قبل استمرار الحركة الأساسية.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *